عاد للمرة الخامسة.. فوزي البنزرتي تاريخ من الإخفاقات مع الإفريقي

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يعود المدرب فوزي البنزرتي للنادي الإفريقي للمرة الخامسة في تاريخه التدريبي الممتد لقرابة نصف قرن.

ويسعى المدرب الملقب بـ"صائد الألقاب" لإعادة نادي العاصمة التونسية لسالف توهجه بعد المصاعب العديدة التي عاشها خلال الموسم الحالي.

ودرب "المدرب العجوز" الإفريقي لأول مرة خلال الفترة الممتدة ما بين 1998 و1991، قبل أن يخوض معه مغامرة ثانية في موسم 1999-2000، ليشرف عليه مجددا في فترتين ثالثة ورابعة عامي 2011 و2013.

 وترصد "العين الرياضية" عبر التقرير التالي أبرز نجاحات وإخفاقات فوزي البنزرتي في مغامراته السابقة مع النادي الإفريقي.

لقب وحيد ونهائي الكونفدرالية

المدرب السابق لـالوداد المغربي يملك في سجله لقبا وحيدا مع نادي العاصمة التونسية فاز به عام 1990 خلال مروره الأول معه.

وقاد "صائد الألقاب" النادي الإفريقي للفوز ببطولة الدوري التونسي على حساب الغريم التقليدي الترجي الذي سيطر على المسابقة قبل أن يخسرها في الجولات الأخيرة.

خارجيا، أسهم فوزي البنزرتي في تأهل "الأحمر والأبيض" لنهائي كأس الكونفدرالية لموسم 2010-2011 التي خسرها أمام المغرب الفاسي بركلات الترجيح إثر انتهاء مجموع مواجهتي الذهاب والإياب بهدف لمثله.


إخفاقات عديدة 

المغامرات السابقة لفوزي البنزرتي مع النادي الإفريقي لم تكن في معظمها موفقة، حيث تعرض للإقالة في مناسبتين بسبب ضعف النتائج.

وخسر المدرب المخضرم عدة رهانات محلية وأفريقية مع نادي العاصمة يبقى أبرزها نسخة عام 2012-2013 من الدوري المحلي التي أضاعها الفريق بعد أن تكبد سلسلة من الهزائم في مرحلة التتويج.

وتؤكد كل المؤشرات أن مهمته لن تكون سهلة خلال الفترة المتبقية من الموسم الحالي، في ظل المشاكل الكبيرة التي يعاني منها الفريق العاصمي على جميع الأصعدة.

يذكر أن الإفريقي غادر مسابقة كأس الكونفدرالية الأفريقية منذ دور المجموعات، كما يحتل المركز الأخير في دور المجموعات للدوري المحلي برصيد 7 نقاط على بعد 10 نقاط من المتصدر الترجي التونسي.


aXA6IDJhMDE6NGZmOmYwOjIyY2E6OjEg

جزيرة ام اند امز

US
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق