دراسة جديدة تحذر من رش ملح إضافي على الطعام

الشروق نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف


نشر في: الإثنين 13 مايو 2024 - 12:22 م | آخر تحديث: الإثنين 13 مايو 2024 - 12:22 م

يرتبط تمليح الطعام باستمرار بزيادة كبيرة في خطر الإصابة بنوع خطير من السرطان، ووفق دراسة حديثة.

فكيف توصل الباحثون إلى هذه النتيجة؟ وبماذا ينصحون الأشخاص الذين يفرطون في تناول الملح؟

تشمل عوامل الخطر المعروفة للإصابة بسرطان المعدة، استهلاك التبغ والكحول، والعدوى ببكتيريا "هيليكوباكتر بيلوري"، وزيادة الوزن والسمنة.

وتوضح نتائج دراسة حديثة، نشرها موقع "heilpraxis" الطبي الألماني أن كثرة تناول الملح قد يكون له أيضاً دور مهماً للغاية للإصابة بهذا النوع من السرطان.

وحقق فريق من الباحثين يضم خبراء من جامعة "كوينز بلفاست" العريقة بالمملكة المتحدة فيما إذا كان تكرار إضافة الملح إلى الطعام مرتبطًا بخطر الإصابة بسرطان المعدة، بحسب موقع "دويتشه فيله".

نتائج هذه الراسة نشرت في المجلة العلمية الإنجليزية " Gastric Cancer". ووفق الباحثين، فقد كان هناك بالفعل دليل على وجود صلة بين استهلاك الملح وسرطان المعدة في البلدان الآسيوية حيث تحظى الأطعمة الغنية بالملح بشعبية كبيرة.

• تجنب الملح الإضافي للطعام!

وتظهر الدراسة الجديدة طويلة الأمد وجود خطر مماثل في الإحصائيات الأوروبية الخاصة بمرض السرطان. قيّم الفريق، بيانات أكثر من 470 ألف شخص بالغ شاركوا في دراسة البنك الحيوي في المملكة المتحدة.

وذكروا في استبيان عدد المرات التي يستهلكون فيها الملح. وتمت مقارنة نتائج المسح بإفراز الملح لدى المشاركين في تحليلات بولهم وكذلك مع بيانات من السجلات الوطنية للمرض السرطان.

وتوصل فريق الباحثين إلى أن المشاركين الذين قالوا إنهم يضيفون الملح بشكل متكرر أو دائم إلى طعامهم، زاد لديهم خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسبة 39 في المائة خلال فترة مراقبة استمرت حوالي أحد عشر عاماً، مقارنة بالأشخاص الذين لم يضيفوا الملح أبداً أو نادراً ما كانوا يضيفون الملح إلى طعامهم.

ويوضح الباحث المشرف على الدراسة، تيلمان كوهن: "من خلال دراستنا هذه، نريد زيادة الوعي بالآثار السلبية للاستهلاك المفرط للملح وبحث تدابير الوقاية من سرطان المعدة". ويؤكد أن تجنب الملح الإضافي للطعام يمكن أن يسهم بشكل كبير في تقليل خطر الإصابة بالسرطان.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق